الخميس , أغسطس 18 2022
arfr
الرئيسية / أسود الأطلس / متى سيُنصف رونار هؤلاء ؟

متى سيُنصف رونار هؤلاء ؟

أيام قليلة ويعلن الناخب الوطني هيرفي رونار عن اللائحة النهائية للمنتخب الوطني ، الذي سيواجه يوم 16 نونبر المقبل منتخب الكاميرون بملعب محمد الخامس بالدار البيضاء ، لحساب الجولة ماقبل الأخيرة من تصفيات أمم أفريقيا 2019 .

وسيكون على رونار إيجاد عناصر قادرة على الظهور بمستوى كبير لفك عقدة المنتخب الكاميروني الذي لم يفز عليه المنتخب المغربي طيلة مواجهاته السابقة ، خصوصا وأن المباراتين الأخيرتين ضد جزر القمر أظهرت أسود الأطلس بوجه شاحب ، في ظل تواضع أداء بعض اللاعبين والمفتقدين للتنافسية .

وفي الوقت الذي تراجع أداء بعض اللاعبين بداية هذا الموسم ، تألق آخرون وبعثوا برسائل واضحة للثعلب الفرنسي لأحقيتهم بالحضور مع الأسود عوض البعض ممن لم يقدموا أي شيء يذكر ضد منتخب جزر القمر .

وبات لزاما على رونار أن يكون أكثر شجاعة ويُضحي باللاعب مبارك بوصوفة العاطل منذ ماي الماضي ، ونبيل درار الذي لم يشارك هذا الموسم سوى في مباراتين منذ شهر غشت الماضي ، إضافة لسفيان أمرابط الذي أصبح بدوره لايشارك رفقة كلوب بروج ولم يلعب سوى أربع مباريات كلها كبديل ، آخرها يوم الثلاثاء بالدوري حين شارك في آخر ثمان دقائق .

في المقابل وفي ظل الأداء غير المقنع الذي ظهر به نايف أكرد والذي لعب طيلة الموسم مباراة واحدة رفقة ديجون بالليغ 1 ، وإفتقاد رومان سايس للتنافسية ، وضعف خط الدفاع المغربي ، فتبقى فرصة الحضور كبيرة في وجه المدافع يونس عبدالحميد لاعب فريق ستاد ريمس ، بإعتباره أكثر مدافع مغربي جاهزية بخوضه ل11 مباراة بالليغ 1 ، وجواد الياميق المنتشي مؤخرا بتسجيل أول هدف له بإيطاليا رفقة نادي بيروجيا بالدوري الإيطالي الدرجة الثانية ، حيث خاض معه هذا الموسم 6 مباريات من أصل 10 .

ويبدو أن رونار إقتنع أخيرا بضرورة إعادة سفيان بوفال للمنتخب ، بعد حضوره المتميز مع سيلتا فيغو ، وتسجيله لهدفين بالليغا ، وهو ما عجز عنه المهاجم الأساسي للأسود يوسف النصيري لاعب فريق ليغانيس ، حيث من المتوقع أن يكون بوفال حاضرا ضد الكاميرون ، عطفا على أدائه الجيد .

عن حمزة الرسمي

شاهد أيضاً

فيديو: لاعب منتخب كندا متخوف من أيوب الكعبي

ستعرف مباراة المغرب و كندا بمنافسات كأس العالم قطر 2022 مواجهة تجمع المغربيين منير المحمدي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

mattis elit. in ut nec nunc Nullam amet, vulputate, vel,