الثلاثاء , أكتوبر 15 2019
arfr
الرئيسية / في الذاكرة / في الذاكرة: خالد رغيب..صاحب هدف تأهل المغرب لمونديال 98

في الذاكرة: خالد رغيب..صاحب هدف تأهل المغرب لمونديال 98

رغم بعده عن الأضواء إلا أن نجمنا لهذا الشهر دخل تاريخ الكرة المغربية من أوسع أبوابه، كيف لا و هو صاحب الهدف التاريخي في مرمى غانا و الذي قاد أسود الأطلس لمونديال فرنسا 1998.
لن ينسى المغاربة تلك المباراة الفاصلة ضد البلاك ستارز و التي كانوا يعولون فيها على الهداف الزئبقي صلاح الدين بصير لكن هذا الأخير خرج مصابا في بداية الشوط الثاني تاركا مكانه لخالد رغيب الذي كان في الموعد و لم يخيب آمال ملايين المناصرين الذين تابعوا فصول اللقاء عبر ربوع المملكة. و لم يستغرق الأمر سوى دقائق معدودات ليتمكن ابن مدينة سطات من فك شيفرة دفاع الخصم و إجهاض حلم النجم الغاني عبيدي بيلي الذي كان يمني النفس بتحقيق اول تأهل للمونديال في تاريخ الكرة الغانية.

و شاءت الأقدار أن يكون هدف خالد نسخة طبق الأصل من هدف لغريسي أربع سنوات من قبل ضد زامبيا و الذي أهدى آنذاك أيضا بطاقة التأهل للمونديال الأمريكي 1994، و الأغرب من ذلك أن يكون صاحب التمريرة الحاسمة هو نفس اللاعب كريم الحضريوي.

مسار ناجح مع المنتخب المغربي..

تدرج خالد رغيب في مختلف الفئات العمرية للمنتخب الوطني و تألق خصوصا مع منتخب الشبان حيث توج معهم بكأس الأمم العربية للشباب سنة 1989 بالعراق (تحت مسمى كأس فلسطين)، تلتها ميدالية نحاسية بالنسخة اليونانية لألعاب البحر الأبيض المتوسط أثينا 1991، كما رافق أيضا المنتخب الوطني الأولمبي لدورة الألعاب الأولمبية بإسبانيا برشلونة 1992. وتبقى أحسن ذكرياته بقميص المنتخب هي إقصائيات 1998 التي افتتح أولى جولاتها بثنائية ضد سيراليون و ختمها بهدف تاريخي أهدى بطاقة التأهل للأسود قبل جولة من نهاية الإقصائيات.

مشواره مع نادي النهضة السطاتية..

محليا، لا يمكن الحديث على النهضة السطاتية دون ذكر خالد رغيب الذي تألق لمواسم عدة في البطولة الوطنية و شكل رفقة سعيد الركبي ثنائيا هجوميا مرعبا اتعب كثيرا دفاعات الفرق المنافسة.
و ظل رغيب وفيا لفريقه الأم رغم العروض التي انهالت عليه من عدة أندية أوروبية و يكفي أن سبب غيابه عن مونديال فرنسا 98 كان بسبب إصابة تعرض لها مع النهضة السطاتية حيث آثر مساعدة الفريق الذي كان يصارع من أجل البقاء على مصلحته الشخصية و على حساب سلامته البدنية.

Par: بوشغل.مصطفى|www.mountakhab.net

عن Anas

شاهد أيضاً

في الذاكرة: رضوان الكزار..من صناع ملحمة كأس إفريقيا 1976

كلما اقترب موعد نهائيات كأس إفريقيا للأمم إلا و عادت ذكرى جيل 1976 للواجهة، تلك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

in elit. justo sit dolor. venenatis, id risus.